loading...

جريمة

مجزرة دار السلام.. أب يقتل ابنته ويطعن زوجته بسبب 200 جنيه

جثة

جثة



تحجّر قلبه، وطعن ابنته بسكين حتى الموت، خلال مشاجرة نشبت بينه وزوجته (والدة القتيلة) لخلاف على مبلغ مالي، أراد المتهم اقتراضه من زوجته، ليتم القبض على الجاني، معترفًا بارتكابه الجريمة، فيما أمرت النيابة بحبسه على ذمة التحقيقات.

تلقى قسم شرطة دار السلام، إشارة من مستشفى قصر العيني، باستقبال "حنان. ا"، 41 سنة ربة منزل ومقيمة بدائرة القسم، توفيت أثر إصابتها بجرح طعني نافذ بالصدر من الجهة اليسري.

بالانتقال والفحص تبين حدوث مشادة كلامية بين والد المتوفاة موظف بالمعاش، وزوجته "رضا. ذ"، 61 سنة، ربة منزل بسبب مطالبته لها بإقراضه مبلغا ماليا 200 جنيه، إلا أنها رفضت، مما أثار حفيظته فأحضر سلاحا أبيض "سكين"، وتعدى عليها بالضرب، محدثاً إصابتها "بجرح بالفخذ اليمنى من الخلف"، ولدى تدخل نجلتهما المجنى عليها للفض بينهما قام المتهم بالتعدي عليها باستخدام السلاح الأبيض محدثًا إصابتها التي أودت بحياتها.

بسؤال والدة المجنى عليها "زوجة المتهم" أيدت ما جاء بالفحص، وبإعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التي يتردد عليها المتهم، أسفر أحدها عن ضبطه وبحوزته السلاح الأبيض المستخدم في ارتكاب الواقعة.