loading...

أخبار مصر

سفير الصين: بكين أكبر شريك تجاري لمصر في 2017

السفير الصيني لدى مصر سونج آيقوه

السفير الصيني لدى مصر سونج آيقوه



أشاد السفير الصيني لدى مصر سونج آيقوه، في مقابلة مع وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، اليوم الإثنين، بالعلاقات الوثيقة بين بكين والقاهرة، باعتبارها نموذجا للتعاون الصيني الأفريقي، إذ أن زيارات الرئيس عبد الفتاح السيسي للصين تعكس الأهمية التي يوليها لتنمية العلاقات بين الجانبين، قائلا إنه بفضل الجهود المشتركة للجانبين الصيني والمصري، وصلت الشراكة الاستراتيجية الشاملة بينهما إلى مستوى جديد، وإن البلدين حافظا على تنسيق وثيق حول القضايا الدولية والإقليمية في السنوات الأخيرة.

وأضاف آيقوه أن العلاقات السياسية الوثيقة بين البلدين انعكست إيجابيا على الزيادة السريعة في حجم التجارة الثنائية والاستثمارات والتعاون في تنفيذ المشروعات الكبرى في البنية التحتية، متابعا أن الصين حافظت في عام 2017 على وضعها كأكبر شريك تجاري لمصر ومصدر لوارداتها، في الوقت الذي زادت الاستثمارات الصينية في مصر بوتيرة متسارعة، مع محافظة الدولتين على تقدم واعد في التبادلات الثنائية والتعاون في مجالات العلوم والتكنولوجيا والتعليم والصحة وحماية البيئة.

اقرأ أيضا| 7.5 مليار دولار حجم التجارة بين مصر والصين في 7 أشهر

وأشار السفير الصيني إلى أن بلاده ستعمل خلال قمة منتدى (الصين - إفريقيا) المقررة 3 و4 سبتمبر المقبل على ربط مبادرة "الحزام والطريق" بأجندة الاتحاد الأفريقي 2063 وخطة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030 والاستراتيجيات التنموية بالدول الأفريقية، وذلك بهدف تحقيق التنمية كطموح مشترك للشعبين الصيني والإفريقي، مشددا على أن مصر دولة إفريقية وعضو مهم في منتدى الصين - إفريقيا، وقدمت إسهامات مهمة في المنتدى.

وقال: "في العام المقبل، ستتولى مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي، وأعتقد أن المشروعات الجديدة للتعاون الصيني الإفريقي التي ستقترحها قمة بكين ستنفذ بشكل جيد خلال الرئاسة المصرية للاتحاد".

اقرأ أيضا| «الحزام والطريق».. ممر الصين نحو الشرق الأوسط