loading...

جريمة

مصرع إيطالية وإصابة زوجها في حادث تصادم بالشرقية

حادث تصادم - أرشيفية

حادث تصادم - أرشيفية



لقيت ربة منزل، إيطالية الجنسية، مصرعها، اليوم الثلاثاء، بينما أصيب زوجها بكدمات وجروح متفرقة بأنحاء الجسد، إثر وقوع حادث تصادم بين سيارتين بطريق «الإسماعيلية – الزقازيق» أمام نزلة الكوبري العلوي بقرية «العباسة» بدائرة مركز أبو حماد.

البداية كانت بتلقي اللواء عبد الله خليفة، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد وقوع حادث تصادم بين سيارتين بطريق «الإسماعيلية –الزقازيق» بالقُرب من نزلة الكوبري العلوي بقرية «العباسة».

أسفر الحادث عن إصابة «محمد نجم»، قائد السيارة رقم 1823 «ر.س.أ» ملاكي، ومُقيم بكفر «أبو نجم»، بينما لقيت زوجته «جوزي بولس»، إيطالية الجنسية مصرعها متأثرةً بإصابتها بكسر في قاع الجمجمة أدى إلى نزيف بالمخ، وجرح قطعي بالكتف اليمنى، تم نقل الزوج المصاب إلى مستشفى «الزقازيق» الجامعي، لتلقي الإسعافات اللازمة، بينما جرى التحفظ على جثة الزوجة بمشرحة مستشفى «بلبيس» المركزي، تحت تصرف النيابة العامة.

يُشار إلى أن الشرقية شهدت حادثًا مروعًا قبل يومين، راح ضحيته زوجان، بينما أصيب 7 من أفراد أسرتهما، وذلك إثر تصادم أتوبيس نقل بعربة «كارو» بطريق «تل حوين – بني شبل» بالزقازيق.

وتصنف مصر ضمن أكثر الدول التي يقع بها حوادث الطرق، لأسباب عديدة أهمها: غياب الرقابة المرورية، وسوء أحوال شبكة الطرق، التي تحصد كل ساعة أرواح المواطنين، وتتسبب السرعة الزائدة على الطرق فى ثلث الوفيات بجميع أنحاء العالم، حيث يلقى نحو 1.25 مليون شخص حتفهم بسبب حوادث الطرق كل عام، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وتزيد احتمالات وقوع الحوادث عندما يكون السائق ذكرا وشابا وتحت تأثير الكحول، وتبقى حوادث الطرق السبب الأول للوفيات بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين الخامسة عشرة والتاسعة والعشرين.

وتنفذ الحكومة المصرية مشروعا قوميا للطرق، وأكد الدكتور هشام عرفات وزير النقل، خلال تصريحات في أغسطس الجاري، أن الوزارة انتهت من تنفيذ أكثر من 50% من المشروع القومي للطرق، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع بالكامل خلال عامين. (التفاصيل)

اقرأ أيضًا: شوارع متهالكة وبنية تحتية هشة.. خريطة طرق الدم في مصر