loading...

أخبار العالم

مصادر تكشف رسالة تحذير من كوريا الشمالية إلى بومبيو

الرئيس الأمريكي وزعيم كوريا الشمالية

الرئيس الأمريكي وزعيم كوريا الشمالية



كشفت مصادر عن رسالة من كوريا الشمالية موجهة إلى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، تتعلق بملف نزع السلاح النووي لشبه الجزيرة الكورية، محذرة من أن الأمر "على المحك ويمكن أن ينهار".

ويقول ثلاثة مصادر على دراية مباشرة بموقف كوريا الشمالية بشأن ملف نزع سلاحها النووي، إن رسالة بيونج يانج، إلى واشنطن بعثت بها مؤخرًا إلى بومبيو، وهي رسالة كشفت عنها صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أولًا.

وجاء في الرسالة أن عملية نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية لا يمكن أن تتحرك إلى الأمام في هذا الوقت، لأنه لا تزال الولايات المتحدة غير مستعدة للوفاء بتوقعات كوريا الشمالية من حيث اتخاذ خطوة إلى الأمام للتوقيع على معاهدة سلام، وفقًا لما ذكرته الـcnn.

وتضيف المصادر أن هناك تحذيرًا من أن عملية نزع السلاح النووي بالكامل مهددة مرة أخرى وقد تنهار، مما ينذر بخطر عودة كوريا الشمالية لاستئناف الأنشطة النووية والصاروخية إذا لم يتم التوصل إلى حل وسط.

وكانت صحيفة "واشنطن بوست"، قد ذكرت في بادئ الأمر أن الرسالة الموجهة إلى بومبيو كتبها كيم يونج تشول، الرئيس السابق لوكالة المخابرات الكورية الشمالية، الأمر الذي دفع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى إلغاء مفاجئ لرحلة بومبيو الرابعة إلى بيونج يانج، قبل ساعات من موعد مغادرته مع مبعوثه الخاص الجديد ستيفن بيجن.

اقرأ أيضًا: «الوجوه المتعددة».. سياسة كوريا الجنوبية في التعامل مع جارتها الشمالية

وقال أحد المصادر: "قبل وبعد تولي بومبيو منصب وزير الخارجية، بدا أنه مهتم أكثر بالحفاظ على كيم يونج تشول والتعامل معه من خلال قناة خلفية، بدلًا من نظيره الرسمي ري يونج هو، وزير خارجية كوريا الشمالية.

وكانت مصادر في البيت الأبيض، قد أعلنت في وقت سابق، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرر إلغاء زيارة وزير الخارجية مايك بومبيو، إلى كوريا الشمالية بسبب "رسالة معادية"، تسلمها وزير الخارجية من نائب رئيس اللجنة المركزية لحزب العمال الكوري الشمالي كيم يونج تشول، وفقًا لصحيفة واشنطن بوست.

وذكرت الصحيفة، تسلم بومبيو، رسالة من كيم يونج تشول، صباح يوم الجمعة الماضي، وعرضها على ترامب، ولم يتم الإبلاغ عن المحتوى الدقيق للرسالة، لكنها كانت "معادية بما فيه الكفاية".

وأعلن ترامب أنه كلف بومبيو، إلغاء الزيارة إلى كوريا الشمالية، التي أعلنت للتو، مشيرًا إلى الركود في المفاوضات حول نزع السلاح النووي.

اقرأ أيضًا: لماذا يواصل ترامب مدح زعيم كوريا الشمالية؟

وكتب ترامب على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "طلبت من وزير الخارجية مايك بومبيو، ألا يذهب إلى كوريا الشمالية الآن، لأنني أعتقد أننا لا نحرز تقدما كافيا فيما يتعلق بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

وفي تغريدة أخرى صرح ترامب، بأنه يرغب فى لقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم يونج أون، بغض النظر عن إلغاء زيارة وزير الخارجية، مايك بومبيو، لكوريا الشمالية.

يذكر أنه جرى التوصل إلى اتفاقيات حول إخلاء كوريا الشمالية من الأسلحة النووية، في اجتماع ترامب مع الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونج- أون، في 12 يونيو، في قمة جرت في سنغافورة.

اقرأ أيضًا: «العقوبات ضد روسيا».. حيلة أمريكية لاستهداف كوريا الشمالية