loading...

جريمة

بقنابل الغاز.. فض مظاهرة لأهل المتهم بقتل طفليه في الدقهلية (صور)



تجمهر أهالي ميت سلسيل بمحافظة الدقهلية، اليوم الثلاثاء، من أمام منزل محمود نظمي، 33 عاما، والمتهم بقتل طفليه، وحتى مركز شرطة ميت سلسيل للمطالبة بإعادة التحقيق في قضية مقتل الطفلين "ريان" و"محمد"، وأن الأب بريء من قتلهما.

وردد المشاركون هتاف "محمود بريء"، مشككين في اعترفات الأب، وأنه لا يمكن قتله الطفلين، واعترف بذلك تحت تهديد أمني أو بسبب سوء حالته النفسية.

وشكك الأهالي في أن يكون اتهام الأب بالجريمة وراءه "شخصيات لها تقلها في مصر"، وأنه اعترف على نفسه للحفاظ على زوجته وباقي أفراد العائلة، مطالبين بإعلان أدلة الاتهام من مقطاع كاميرات مراقبة.

وفرقت الشرطة التجمع بإطلاق القنابل المسيلة للدموع، لفض التجمهر والسيطرة على الأمن، وفرضه في الشوارع، خوفا من أعمال الشغب.

كان والد الطفلين، قد ادعى اختطافهما من حديقة الملاهي عقب سلامة مع شخص مجهول، ثم عثر على الطفلين غرقى في بحر فارسكور، واعترف الأب بأنه القاتل ليتخلص من مسؤوليتهما، وأنه تورط في صفقات وعلاقات مشبوهة وأدمن المخدرات، وأنه يرغب في الانتحار ليلحق بهما.