loading...

رياضة مصرية

كيف فضح الاتحاد السعودي تحالف الخطيب وبرزنتيشن ضد تركي آل شيخ؟

تركي ال شيخ والخطيب

تركي ال شيخ والخطيب



خرج بيان الاتحاد السعودي لكرة القدم ليكشف عن التربيطات والتحركات والتعاون الذي يدور بين محمد كامل رئيس شركة برزنتيشن ومحمود الخطيب رئيس النادي الأهلي من أجل محاولة الرد على تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية والرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي أملاً في الثأر منه بعدما أحرج الأخير الثنائي أمام الرأي العام وكان سبباً في كشف العديد من الحقائق في علاقته مع الخطيب تسببت في تعرض شعبيته العريضة لهزة عنيفة أمام جماهير الأهلي التي تعشقه.

الاتحاد السعودي لكرة القدم فجر مفاجأة من العيار الثقيل في البيان الذي أصدره مساء اليوم الثلاثاء، وكشف خلاله أن النادي الأهلي تعاون بصورة غير مفهومة ليطلب اللعب مع الاتحاد السعودي بدلا من الهلال، ثم بعدها أعلنت شركة برزينتيشن عن طريق رئيسها محمد كامل عن اعتماد إقامة مباراة السوبر المصري الإماراتي مع العين بطل الدوري الإماراتي، وهو أمر آثار دهشة الجميع خاصة أن الأهلي رفض قبلها تحديد موقفه من المشاركة فى السوبر المصري السعودي.

الاتحاد السعودي ذكر في بيانه التالي:
"رغم أن الأهلي والزمالك اتفقا على إقامة هاتين المباراتين خلال شهر نوفمبر 2018 إلا أننا فوجئنا بغموض وعدم وضوح من إدارة النادي الأهلي المصري في تحديد  الموعد، وبعد أخذ ورد وتراجع وموافقة من قبل النادي الأهلي تم تحديد ٨ نوفمبر موعدا نهائيًا، وبعد اعتماد هذا الموعد، تفاجأ الجميع بتراجع جديد من الأهلي يذكر فيه أن النادي قد يتأهل لنهائي أفريقيا مما يتعارض معه هذا التوقيت! فأوضحنا له أننا نتمنى التأهل للنهائي، وإذا حصل نحدد موعدًا آخر، ونحن داعمون للأهلي في مشاركته الإفريقية.

ثم عاد النادي الأهلي وشركة برزنتيشن وبصورة غير مفهومة أو واضحة ليطلب اللعب مع الاتحاد بدلا من الهلال، بحجة أن بطل الدوري لا بد أن يلعب مع بطل الكأس، وبأن هذا هو مفهوم السوبر. 
- ووسط ذلك تقدموا بالاعتذار عن المشاركة لضيق الوقت.

- لكن بعد أسبوعين من هذا الاعتذار تفاجأنا باعتماد إقامة السوبر المصري الإماراتي مع العين بطل الدوري، وهو أمر يثير الكثير من الاستغراب.

- وقد تلقى الاتحاد السعودي اتصالا من الأشقاء في الاتحاد الإماراتي أوضح من خلاله أنهم لا يرغبون أن يكونوا طرفا في هذا الأمر، وقد وضحنا لهم أن الاتحاد السعودي لا يمكن أن يكون عائقا أمام أي مناسبة فيها اسم الشيخ زايد، وقد تم تقدير موقف الاتحاد الإماراتي، وهو أمر ليس مستغربا ممن يحرص دوما على تفعيل البرامج والمناسبات الرياضية بين الأشقاء".

البيان أوضح أن هناك أمورا غير مفهومة في موقف النادي الأهلي من المشاركة في السوبر المصري السعودي، ونفس الأمر بالنسبة لتحركات شركة برزينتيشن لإقامة السوبر المصري الإماراتي في وقت أكد فيه الجانب الإماراتي خلال اتصال تليفوني أنهم لا يرغبون أن يكونوا طرفا في هذا الأمر.

بعد بيان الاتحاد السعودي هناك أكثر من سؤال يطرح نفسه.. السؤال الأول لماذا يتعاون الخطيب مع محمد كامل؟ خاصة أن الجميع يعلم جيدا أن الأخير كان يقف مع محمود طاهر وقائمته في انتخابات النادي الأخيرة، بل إن الخطيب هاجم قناة الأهلي -التي كانت ترعاها شركة برزينتيشن وما زالت هي الشركة الراعية- كثيرًا قبل الانتخابات التي فاز بها الخطيب.

السؤال الثاني ما الهدف من تعاون الخطيب مع كامل في الموافقة على لعب مباراة السوبر المصري الإماراتي، وتجاهل الرد على الاتحاد السعودي للعب مباراة السوبر المصري السعودي؟.
الإجابة تتلخص ببساطة في أن الخطيب في البداية يرى أن مشاركة الفريق في السوبر المصري السعودي قد تتسبب في زيادة الانتقادات التي تعرض لها منذ توليه رئاسة النادي بسبب علاقته مع تركي آل الشيخ، خاصة أن الأخير كشف عن حقائق، ووجه اتهامات لم يستطع الخطيب الرد عليها هو أو مجلس إدارته حتى بعد اتهام تركي آل شيخ للأعضاء بأنهم عصابة تدير النادي.

السؤال الثالث لماذا يتعاون رئيس برزينتيشن الآن مع الخطيب لأنه وجد ضالته في هذه التحركات في محاولة للثأر من قرار الاستقالة الذي تقدم به من رئاسة شركة برزنتيشن بعد تدخل من تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية، رغم أن الأخير رحب بعودته مرة أخرى لتولي مهام عمله بعد أنباء إصابته بأزمة قلبية دخل على أثرها المستشفى، وتم حجزه في العناية المركزة.

السؤال الرابع لماذا تحدث مثل هذه التحركات المريبة التي من شأنها إثارة فتنة كبيرة قد ينتج عنها ردود أفعال لا يعلم الخطيب ورئيس برزينتيشن مدى خطورتها؟ إجابة هذا السؤال من المؤكد أن الأكثر دراية بها الثنائي الخطيب ومحمد كامل اللذين أصبحا على علاقة وثيقة -على الأقل في الظاهر- عكس ما يكشفه كلاهما عن هذه العلاقة في جلساتهما الخاصة.