loading...

جريمة

«محاولة اغتيال السيسي ومستريح القاهرة».. أبرز محاكمات اليوم

محكمة - أرشيفية

محكمة - أرشيفية



ينطلق قطار المحاكمات، اليوم الأربعاء، مارا بعدد من محطات قضايا الإرهاب والجنايات الهامة، التي يتابعها الرأي العام، ونرصد في السطور التالية أبرزها، ومنها نظر المحكمة العسكرية لقضية اتهام 292 شخصا باغتيال قضاة العريش ومحاولة اغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي وتنفيذ أعمال عدائية وإرهابية أخرى، فيما تنظر محكمة جنح مستأنف القاهرة الجديدة قضية اتهام رجل أعمال بالنصب على المواطنين بحجة بناء مجتمعات سكنية في القضية المعروفة إعلاميا بـ"مستريح القاهرة الجديدة"، كما تنظر محكمة القضاء الإداري قضية منع ظهور الأطباء إعلاميا إلا بموافقة نقابة الأطباء بسبب المخالفات التي تشهدها البرامج الطبية.

محاولة اغتيال السيسي

تنظر المحكمة العسكرية، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، محاكمة 292 متهما في قضية محاولة اغتيال السيسي، وولي عهد السعودية السابق محمد بن نايف، في القضية 148 عسكرية، ونسبت النيابة للمتهمين اتهامات باغتيال 3 قضاة بالعريش في سيارة ميكروباص، واستهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق، والتي أسفرت عن مقتل قاضيين و4 أفراد شرطة ومواطن.

كما وجهت لهم رصد واستهداف الكتيبة 101 بشمال سيناء بقذائف الهاون عدة مرات، وزرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة في أثناء مرورها بالطريق، واستهداف قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحاري أحمد حسن إبراهيم منصور، وإدارة قوات أمن العريش بسيارة مفخخة، ومبنى الحماية المدنية، وشركة الكهرباء بالعريش، وسرقة ما بهم من منقولات.

مستريح القاهرة الجديدة

محكمة جنح مستأنف القاهرة الجديدة، تواصل محاكمة مستريح القاهرة الجديدة، في اتهامه بالنصب على المواطنين وذلك بعد طلب دفاع المتهم في الجلسة السابقة أجلا للإطلاع على أوراق القضية للاستعداد للترافع وإبداء طلباته فيها.

كانت نيابة القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار محمد سلامة، قررت حبس "شادي هـ"، المعروف إعلاميا بـ"مستريح القاهرة الجديدة"، 4 أيام على ذمة التحقيقات لاتهامه بالنصب، وكشفت تحريات مباحث الأموال العامة أنه عقب ورود عدد من البلاغات ضد المتهم وهو صاحب شركة خاصة بالنصب والاحتيال والاستيلاء على مبالغ مالية، تبين إنشاءه شركة وهمية في مجال المقاولات بمنطقة النرجس عمارات التجمع واتخذها ستارا للنصب والاحتيال على المواطنين، ووجهت النيابة للمتهم عدة تهم من بينها النصب والاحتيال.

منع ظهور الأطباء إعلاميا

تنظر الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار سامي عبد الحميد نائب رئيس مجلس الدولة، الدعوى المقامة من سمير صبري المحامي، يطالب فيها بمنع ظهور الأطباء على البرامج إلا بموافقة مسبقة من نقابتهم، وقال صبري في دعواه، إن برنامج "طبيب الحياة" الذي يبث من خلال قناة "الحياة البنفسجي"، اعتاد على استضافة طبيب يدعى "ع. ع"، على اعتبار أن لديه مركزا متخصصا لجراحات التجميل والعضو الذكري، بالرغم من أن هذا الطبيب متهم في العديد من القضايا ومنها القضية رقم 2181 لسنة 2016، 2981 لسنة 2017، 2984 لسنة 2017، 2983 لسنة 2017 جنح العجوزة والتي صدرت فيها أحكام بحبس هذا الطبيب وكل هذه القضايا مقامة من ضحاياه والذين كانوا ضحية للإعلان عنه عبر قناة الحياة من خلال برنامج "طبيب الحياة"، وكلها جرائم عن ارتكابه أخطاء مهنية جسيمة أثبتتها التقارير الطبية لكل هذه الحالات وأحيل هذا الطبيب للمحاكمة الجنائية لاقترافه كل هذه الجرائم والتي أدت إلى إلحاق أضرار جسيمة بضحاياه، وأدت إلى إنهاء الحياة الجنسية لهؤلاء الضحايا أثبتتها تقارير الطب الشرعي المتعددة.

وقالت الدعوى إن الوصفات التي يمنحها هؤلاء الأطباء مجانا للمرضى على الهواء غير مأمونة العواقب، وهو ما تبين عندما توالت الشكاوى لنقابة الأطباء من مواطنين وقعوا في فخاخ أطباء التوك شو.

قتلة شقيقهم الرابع

محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بالعباسية، تستأنف محاكمة 3 أشقاء لاتهامهم بقتل أخيهم الرابع مع سبق الإصرار، لوجود خلافات أسرية بينهم، وتُعقد الجلسة برئاسة المستشار إسماعيل عطية، والمستشار محمود شرف الدين، والمستشار أحمد عطية، وسكرتارية عامر علي، وحسن منصور.

وجاء أمر الإحالة بأن المتهمين "حمدي"، و"أبو العلا ع"، الشهير بهاني، 37 سنة، هارب، وأخيه "عيد"، وشهرته وائل، 32 سنة، هارب، قتلا أخيهما"محمد"، مع سبق الإصرار، بعد أن بيتا النية وعقدا العزم على قتله، إذ توجهوا إلى مسكنه وألقوا غطاءً على وجه المجني عليه، لمنعه من التعرف عليه، وسكب المتهم الأول مادة قابلة للاشتعال على جسد المجني عليه وأشعل النار به، ثم فصل رأسه عن جسده بالساطور وأخفى معالم وجهه، ثم ألقوا الجثمان بمكان معزول في الطريق العام، والرأس بمكان آخر، وأقر الأخ الثالث "حمدي" في أثناء التحقيقات بارتكابه التهمة المنسوبة إليهم، برفقة المتهمين الآخرين "هاربين"، حال استجوابه بالتحقيقات.