loading...

رياضة مصرية

الحضري عن أزمة صلاح والجبلاية: علاقتي بالمنتخب انتهت

عصام الحضري

عصام الحضري



رفض عصام الحضري، حارس فريق الكرة بالنادي الإسماعيلي، التعليق على أزمة محمد صلاح مع اتحاد الكرة التي تجددت خلال الساعات الماضية، حيث اكتفى حارس المنتخب السابق بالتأكيد على أنه اعتزل اللعب الدولي، قائلًا: "لقد اعتزلت اللعب الدولي، ولم يعد لي علاقة بالمنتخب سوي تمني التوفيق لهم، وتشجيع الفريق من مدرجات المشجعين بحكم أني مواطن مصري، لكن أي أمر آخر لا يمكنني التعليق عليه".

وكان صلاح، قد نشر مقاطع  فيديو مساء الاثنين الماضي، عبر صفحته الرسمية بموقع «فيسبوك»، للحديث عن أزمته مع الجبلاية، مشيرًا إلى أن كل ما يريده هو توفير الراحة للاعبي المنتخب لتقديم أفضل ما لديهم، وفقًا لما يراه في صالح الفريق، كما يشاهد في أوروبا، خاصة على المستوى الأمني، موضحًا أنه طالب بتوفير حراسة خاصة لجميع اللاعبين، وليس له بمفرده، متمًا: «في معسكر المنتخب الأخير نمت في السادسة صباحًا بسبب الزحام الجماهيري أسفل الفندق».

ونفى نجم المنتخب رغبته في توجيه اتهامات لأشخاص بأعينهم، لكنه يدون فقط ملاحظاته على بعض الأمور التنظيمية التي تحدث داخل معسكرات المنتخب، مبديًا تعجبه من تشكيك بعض مسؤولي اتحاد الكرة في وطنيته، معلقًا: «مش عارف جابوا الكلام ده منين، الناس أكيد عارفة علاقتي بمصر، نزلوا خطاب قالوا فيه المدعو محمد صلاح وقالوا مش تبعنا بس أنا عارف إن الخطاب تبعهم».   

هداف منتخب مصر، واصل حديثه: «لما يبقى عندك لاعيبة بتنام 6 الصبح يبقى فيه مشكلة، ليه ما يكونش عندنا قناعة إن إحنا ممكن نبقى غلط ونعالج أخطاءنا، أنا مش بطلب حارس خاص يقعد معايا أو ينام جنبي، ومش عايز حاجة زيادة عن اللاعيبة ولا عمري هطلب حاجة زي كده، كل اللي طلبته إن يبقى فيه نظام لتوفير الراحة لكل اللاعبين مش صلاح لوحده».

محمد صلاح بدا عليه الانزعاج في تعليقه على ادعاءات البعض بأنه يتعامل بتكبر وتعال تجاه بلده، لأنه أصبح لاعبًا بليفربول، قائلًا: «أنا في ليفربول بقالي سنة والحمد لله ماشي كويس بقالي سنين، مش هاجي دلوقتي قبل معسكر النيجر هعمل مشكلة».

وعن تجاهل رد الجبلاية على الخطابات، أكد «صلاح» أنه أرسل العديد من الخطابات، ولم يتم الرد عليها بأكثر من حجة، رغم أن كل ما طلبته ليس خارقًا وتطبيقه سهل وموجود في جميع المنتخبات، لأن توفير الراحة للاعبين أمر طبيعي.