loading...

علوم و تكنولوجيا

«نائب رئيس هواوي»: نواجه 3 تحديات.. وهذا موعد إطلاق معالج كيرين 980

«نائب رئيس هواوي»: نواجه 3 تحديات.. وهذا موعد إطلاق معالج كيرين 980


بروس لي: ننفق 10% من عائداتنا على البحث والتطوير 

قال بروس لي نائب رئيس قطاع أجهزة المحمول بشركة "هواوي" العالمية، إن زيارته لمصر تأتي في إطار اجتماعات دورية تعقدها قيادات الشركة مع مديري المكاتب في مختلف دول العالم، وذلك بهدف الاطمئنان على سير العمل في كل سوق على حدة، خاصة أن الزيارة الحالية تأتي في ظل تحقيق هواوي مصر نتائج جيدة باحتلالها المرتبة الأولى في السوق المصرية على مدار الشهرين الأخيرين.


فيما يخص التفاصيل الفنية حول منتجات الشركة قال بروس لي، إن هواوي بصدد إطلاق أحدث معالجاتها كيرين 980 الذي سيحدث طفرة خاصة وأنه أول chipst - رقاقة- تأتي مدعومة بتكنولوجيا النانو ميتر، كما سيشهد تطور كبير في تقنية الذكاء الاصطناعي.

اقرأ أيضًا: بجائزة 100 ألف جنيه.. هونر تطلق أول بطولة ألعاب على الموبايل في مصر

 وعن الابتكار والتطوير من قبل هواوي، أوضح أن الشركة تواجه 3 تحديات، وهي تطوير البطاريات للهواتف التي لم تعد تقاس بعدد الملي أمبير بقدر ما تقاس بالتكنولوجيا التي تدعمها لتحقيق أعلى كفاءة، أما التحدي الثاني فهو الكاميرا، وهنا يجب الإشارة إلى أن هواوي الوحيدة التي أطلقت هاتفا مزودا بـ3 كاميرات منذ 6 أشهر وحتى الآن لم يلحقها أحد، وفيما يخص التحدي الثالث فهو متعلق بالتطوير المستمر للذكاء الاصطناعي. 

وأضاف بروس لي أن هواوي تنفق 10% من عائداتها على أعمال البحث والتطوير وهو حجم استثمار كبير جدا، ونحو ثلث هذه الاستثمارات يكون موجها لتطوير الرقاقه التي تضم: المعالج - الذاكرة العشوائية - والذاكرة الداخلية - وكارت الرسومات-، وثلث الاستثمارات المخصصة للبحث والتطوير يتم توجيهها لمواد تصنيع الهواتف وتصميماتها المختلفة، أما الثلث الأخير من الاستثمارات فيتم توجيهه لتطوير التكنولوجيا المستقبلية. 

اقرأ أيضًا: حقيقة احتلال «هواوي» صدارة سوق الهواتف الذكية في مصر


وأكد بروس لي، أن هواوي ليس لديها مراكز أبحاث وتطوير في منطقة الشرق الأوسط أو إفريقيا، ولكن تعتمد الشركة في تطوير منتجاتها باستمرار على مراكز منتجات هواوي التي تضم موظفين على أعلى كفاءة لدراسة احتياجات ومتطلبات المستخدمين خاصة المنطقة العربية. 

أما عن الفوارق بين الذكاء الاصطناعي الذي تعتمد عليه هواوي بالمقارنة مع المنافسين، فقد أكد بروس لي، أن الذكاء الاصطناعي الممثل في معالج كيرين 970 يعتمد على NPU -وحدة المعالجة العصبية- التي تم بناؤها على الهارد وير، وترفع من كفاءة التشغيل وتقلل من استهلاك البطارية وتوفر تجربة استخدام استثنائية بخلاف باقي الشركات التي تعتمد على معالجات كوالكوم التي تستهدف المعالج فقط أو بطاقة الرسومات. 

اقرأ أيضًا: بالمواصفات.. هواوي تطرح هواتف Nova3 للسيطرة على الفئة المتوسطة

وحول عدم وجود هواتف لدى هواوي للفئات العليا مقارنة بمنافسيها مثل سامسون وأبل، قال إن سلسلة هواتف MATE أعلى فئة من هواوي وتعتمد على الأداء والتصميم والبطارية، وهو يؤكد وجودنا في الفئة العليا، وقريبًا سنطلق هاتف "Mat 20" مزودا بمعالج كيرين 980 الذي سيشهد طفرة في خصائص الذكاء الاصطناعي بالإضافة للكاميرا، وتقنية شحن لم تشهدها الهواتف الذكية مسبقًا.