loading...

جريمة

بعد مقتل «طالب الرحاب» على يد والد خطيبته.. 10 نصائح أمنية تحميك

طالب الشروق وخطيبته و والدها

طالب الشروق وخطيبته و والدها



يفتقد الكثيرون منا ما يسمى بثقافة الأمن الذاتي، التي قد تحمي من الوقوع في جريمة ما أو تساعد في الكشف عنها، وخير مثال على ذلك قضية الشاب بسام أسامة الذي قتل في الرحاب على يد والد خطيبته بمساعدتها، وهي قصة مليئة بالدروس المستفادة التي يجب أن يأخذها الجميع في الاعتبار كنوع من أنواع إثراء الأمن الذاتي.

اللواء رفعت عبد الحميد، خبير العلوم الجنائية ومسرح الجريمة، أوضح لـ"التحرير" بعض الدروس المستفادة من قضية طالب الرحاب، التي قد تساعد البعض في الحذر وعدم الوقوع في أي فخ قد يؤذيه.

 وأهم هذ الدروس :-

- لا بد من إبلاغ شخص ما من العائلة بخط سيرك، بحيث يكون على علم بالمكان الذي ستذهب له، والشخص الذي ستقابله، وموعد اللقاء وأسبابه، لأن الخيط الذي ساعد في الوصول إلى الجاني في قضية الرحاب هو إبلاغ بسام شقيقه بأنه متجه لمقابلة خطيبته.

- عند كشف حقيقة ما عن شخص كان قد أخفاها حتى لا يعلم بها أحد، عليك عدم إبلاغ الشخص بأنك كشفت هذه الحقيقة، وإذا كانت جريمة يعاقب عليها القانون اتجه للإبلاغ عنه دون أن تبلغه بهذا، حتى يحاسبه.

- البعد عن التهديد المتواصل للشخص حتى لا يتحول إلى موقف عدائي، ثم إلى موقف إجرامي.

- التريث دائما في اتخاذ القرارات، فالتسرع قد يؤدي إلى عواقب سيئة، مثلما حدث مع قتيل الرحاب، الذي تعجل في مواجهة والدة الفتاة بطريقة خاطئة، فلا يأخذك الحماس الزائد غير المدروس وتفصح عن معلومة لديك لشخص قد يؤذيك.

- تجنب الشخص معتاد الإجرام، حتى لو كان هناك نوع من الود والحب، فوالد الفتاة شخص معتاد الإجرام وهارب من قضية اتجار بالمخدرات ومزور، فليس غريبا عليه أن يتجه للقتل لحماية نفسه من أي تهديد حتى لو كان يحمل حبا للشخص الذي سيقتله.

- لا تعطي الأمان لأحد بالشكل الكامل، وخاصة اذا كشفت حقيقة ما عنه وأخبرته بها، وشعر أنك تمثل خطرًا عليه، فلا تنساق معه إلى أي مكان، ودائما توخى الحذر في المعاملة ولا تصدقه فيما يقول، لأنه قد يخدعك دون أن تشعر ويستدرجك لمكان ما لقتلك، مهما كانت درجة الحب.

- كن حريصا دائما على مقتنياتك الشخصية من مفاتيح سيارتك، ومفاتيح الشقة، والهاتف المحمول الخاص بك.

- الاستفادة من خبرات الآباء في الحياة والعلاقات مع الآخرين، والبعد عن أي أشخاص غير مريحين في تصرفاتهم.

- إذا توجهت إلى مكان ما ولديك تخوفات، حاول أن ترسل خط سيرك من خلال الإنترنت لأحد أفراد العائلة، أو اصطحبه معك ليراقبك من بعيد، ويفضل عدم الذهاب.

- عليك أن تحب نفسك أكثر وتصبح أنانيا معها في حالة وجود خطر على حياتك من أشخاص تحمل لهم الحب.