loading...

جريمة

تظاهرت بالرجولة والحب ضيعها.. فتاة تنجب طفلًا في علاقة محرمة بقنا

فتاة - أرشيفية

فتاة - أرشيفية



منذ ولادتها وهي تحُلم أن تكون ذكرًا، ترتدي ملابس الرجال، تقيم علاقات وصداقات مع الفتيات علي كونها ذكرًا، تخفي معالم وجهها وجسدها الأنثوية، وتطلق على نفسها اسم شابًا، وتعمل أعمالًا شاقة لا تتحمل الفتيات من سنها، غير عابئة للعادات والتقاليد في المجتمع الصعيدي، لتعود في النهاية وتدخل في علاقة جنسية مع شابًا وتنجب منه في علاقة غير شرعية، لتطلب بعد ذلك إثبات نسب الجنين في محضر رسمي بمركز نجع حمادي شمال محافظة قنا. 

البداية كانت بتلقي اللواء مجدي القاضي، مساعد وزير الداخلية لأمن قنا، إخطارًا من مستشفى بهجورة التكاملي، بدائرة مركز نجع حمادي، يفيد باستقبال فتاة قاربت على الولادة، وبعد أن أنجبت اتهمت شابًا كونه ولد الجنين بعد أن مارس معها الجنس دون زواج.

وتلقت الأجهزة الأمنية، بلاغًا من أسرة فتاة في العقد الثالث من العمر، اليوم الأحد، تطلب فيه من النيابة العامة بقنا، إثبات نسب طفلها من أحد الشباب، بعد أن دخل معها في علاقة محرمة.

واتهمت أسرة الفتاة في المحضر الذي حمل رقم 5510 إداري لسنة 2018، شابًا من جيرانهم، في العقد الثالث من العمر، بممارسة الجنس مع نجلتهم، حتي أنجبت منه جنينًا، وحاول التهرب من علاقته المحرمة مع الفتاة.

اقرأ أيضًا: علاقة محرمة وجثة مشوهة.. تفاصيل الجريمة التي هزت النزهة (صور)

وبحسب مصدر بمديرية أمن قنا، فإن تحريات المباحث الجنائية، أثبتت أن تلك الفتاة قبل أن تدخل في علاقة زنا مع الشاب، كان يُشببها أهالي منطقتها بالذكور، بعد أن كانت ترتدي ملابس الرجال.

وأكد المصدر في تصريحات لـ"التحرير"، أن الفتاة كانت ترفض أن يطلق عليها أحد من أسرتها وعائلتها أو جيرانها لقب الأنثى، فضلًا عن رفضها إظهار ملامحها الأنثوية وتشببها بملامح الرجال. 

وأضاف المصدر، أن الفتاة كانت تطلق علي نفسها اسم "محمود" فضلًا عن عملها في رفع مواد البناء والطوب قبل أن تدخل في علاقتها المحرمة، منوهًا إلى أن الفتاة كانت ترفض جسدها الأنثوي ونوعها، وكانت تريد أن تكون ذكرًا، لافتًا غلى أن أهالي المنطقة التي تقطن بها، لم يكونوا يميزون بينها وبين الذكور بسبب ملابسها الذكورية، وطريقتها في الحديث التي تريد بكل ما أوتيت من قوة وجهد إخفاء ملامحها الأنثوية.

وأشار المصدر إلى إن الفتاة تعيش في تلك الحالة منذ سنوات عدة، حتي دخلت في علاقة حب مع شابًا من منطقتها منذ فترة، ليغير حياتها، وتعود أنثى مرة أخرى وتدخل معه في علاقة محرمة وغير مشروعة لتنجب طفلاً بسبب تلك العلاقة، إلا أنه أنكر علاقته وممارسته الجنس معها وعلاقته بالرضيع الذي أنجبته.