loading...

رياضة عالمية

مانشستر يونايتد يعود للانتصارات عبر بوابة بيرنلي

مانشستر يونايتد - بيرنلي

مانشستر يونايتد - بيرنلي



عاد الشياطين الحمر بقيادة جوزيه مورينو لطريق الانتصارات، بعد أن حقق الفريق الأول لكرة القدم بنادي مانشستر يونايتد، فوزًا مثيرًا على نظيره بيرنلي، بهدفين نظيفين، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأحد، على ملعب استاد "تيرف مور"، ضمن مواجهات الجولة الرابعة من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

نجح روميلو لوكاكو في تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 27، وعاد اللاعب نفسه ليضيف الهدف الثاني في الدقيقة 42، فوز مانشستر يونايتد رفع رصيده إلى 6 نقاط في المركز العاشر، بينما احتل بيرنلي المركز قبل الأخير بنقطة وحيدة.

بداية اللقاء جاءت قوية، وكان مانشستر يونايتد صاحب التهديد الأول، على المرمى بعد تسديدة لينجارد التي مرت بجوار القائم الأيمن، وحاول الشياطين الحمر تسجيل هدف التقدم، حتى نجح روميلو لوكاكو في تسجيل الهدف في الدقيقة 27، بعد أن أرسل سانشيز عرضية قابلها لوكاكو برأسية قوية سكنت شباك جو هارت، وفي الدقيقة 36 شن مانشستر هجمة مرتدة عن طريق لوكاكو، الذي انطلق وأرسل تمريرة لسانشيز، ليعيدها مرة أخرى إلى المهاجم البلجيكي، الذي انفرد بالحارس، وسددها في المرمى، وتألق جوهات وتصدى لها ببراعة.

لاعبو مانشستر يونايتد استحوذوا على الكرة بحثًا عن تعزيز التقدم، وفي الدقيقة 42 انطلق لوك شو، وأرسل تمريرة إلى لوكاكو، الذي مرر إلى لينجارد على حدود منطقة الجزاء، راوغ لينجارد مدافع بيرنلي بطريقة رائعة، ثم سدد الكرة بباطن القدم الأيمن لتصطدم بالدفاع وتتهيأ أمام لوكاكو الخالي تمامًا من الرقابة ليسددها بقوة داخل الشباك، معلنًا عن الهدف الثاني للضيوف، بعدها احتسب الحكم دقيقة واحدة وقت بدل ضاع قبل أن يطلق صافرة نهاية الشوط الأول.

الشوط الثاني جاء عكس الأول بدأ هادئًا، وانحصر اللعب في وسط الملعب، وفي الدقيقة 69 أهدر بول بوجبا ركلة جزاء لصالح مانشستر، بعدما تصدى لها جو هارت ببراعة، وحصل ماركوس راشفورد على بطاقة حمراء، بعد التعدي على لاعب بيرنلي بدون كرة، وفي الدقيقة 78 أهدر لوكاكو فرصة هدف بغرابة شديدة، بعد انفراد تام بالمرمى، ثم راوغ الحارس وتباطأ في التسديد ليبعدها بن مي في اللحظات الأخيرة، لاعبو بيرنلي حاولوا تقليص الفارق خاصة بعد النقص العددي للشياطين الحمر، لكنهم فشلوا لينتهي اللقاء بفوز مانشستر يونايتد بهدفين نظيفين.