loading...

إقتصاد مصر

البترول: ارتفاع إنتاج «بلاعيم» إلى 1.9 مليار قدم مكعب يوميا

المهندس طارق الملا - وزير البترول

المهندس طارق الملا - وزير البترول



أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، على أهمية الاستمرار في ابتكار خطط جديدة وبرامج وآليات عمل غير تقليدية لزيادة إنتاجية حقول الزيت والغاز الحالية وإنجاز مشروعات تنمية الحقول والإسراع بوتيرة العمل ووضعها على خريطة الإنتاج بما يسهم في زيادة معدلات الإنتاج، مع الالتزام باتباع سياسات من شأنها تخفيض التكاليف اللازمة لأعمال التنمية والتشغيل، جاء ذلك خلال رئاسته اجتماع الجمعية العامة لشركة بترول بلاعيم (بتروبل) لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالي 2017 - 2018.

من جانبه، قال المهندس عاطف حسن رئيس الشركة، في بيان لوزارة البترول، اليوم الثلاثاء، إنه تم بنجاح تنفيذ خطة العمل المتكاملة المنوطة بها كشركة قائمة بالعمليات نيابة عن الشركاء وتحقيق مؤشرات أداء جيدة ونتائج أعمال إيجابية خلال العام المالي 2017 - 2018 في توقيتات قياسية، مشيرا إلى أن إجمالي الإنتاج اليومي خلال العام بلغ حوالي 433 ألف برميل زيت مكافئ يوميا تمثل 111% من الخطة المستهدفة، وهو أعلى معدل تم الوصول إليه خلال السنوات الـ5 الماضية، إذ بلغت معدلات الإنتاج حوالي 1.9 مليار قدم مكعب غاز يوميا وحوالي 70 ألف برميل زيت و16 ألف برميل متكثفات، بالإضافة إلى حوالي 314 طنا من البوتاجاز.

اقرأ أيضا| توقيع اتفاقيتين للتنقيب عن البترول بـ65 مليون دولار

ولفت حسن إلى أنه على الرغم من تحديات منطقة خليج السويس، والتي يأتي على رأسها التناقص الطبيعي للآبار لطول فترة الإنتاج والتي تصل إلى حوالي 70 عاما والتعامل مع طبقات جيولوجية غير تقليدية كالطبقة البازلتية، فإن بتروبل نجحت في الحفاظ على معدلات إنتاجها خلال العام المالي الماضي، كما يتم تنفيذ مشروع الإنتاج المحسن للزيت بالمنطقة ومن المتوقع أن يحقق 5% زيادة في معدلات الاسترجاع، مضيفا أنه تم حفر 35 بئرا خلال العام بتكلفة إجمالية بلغت حوالي 179 مليون دولار منها 30 بئراً بمنطقة سيناء و5 آبار بدلتا النيل، كما أنه تم إجراء حوالي 307 عمليات صيانة للآبار بتكلفة إجمالية بلغت 137 مليون دولار، ويتم الإسراع بتنفيذ خط جديد من منطقة آبار نورس بدلتا النيل لمحطة المعالجة بطول 36 كيلومترا للحفاظ على إنتاجية الحقل عند 1.2 مليار قدم مكعب غاز يوميا.

وأوضح أنه تم البدء في تنمية حقل بلطيم جنوب غرب والذي يتكون من حفر وإكمال 6 آبار وإنشاء منصة بحرية ثم نقل الإنتاج من خلال خط بحري بطول 18 كيلومترا وقطر 26 بوصة إلى منطقة الشاطئ، ثم من خلال خط بري بطول 30 كيلومترا وقطر 26 بوصة إلى تسهيلات المعالجة بمنطقة أبو ماضي، باستثمارات حوالي 383 مليون دولار لإنتاج حوالي 500 مليون قدم مكعب غاز يوميا، من خلال خطة عمل طموحة لبدء الإنتاج بنهاية يونيو 2019 وذلك قبل الموعد المخطط بـ3 أشهر.

اقرأ أيضا| خطة البترول لزيادة إنتاج «الزيت الخام» من الصحراء الغربية

وكانت وزارة البترول والثروة المعدنية، قد ذكرت أول من أمس الأحد، أنه سيتم خلال شهر سبتمبر الجاري، توصيل الغاز الطبيعي لأول مرة للمنازل في 7 مناطق وهي: طناش والعياط بالجيزة، والإسكان القومي بمدينة العاشر من رمضان، ومدينة بيلا بكفر الشيخ، وقرية رياض باشا ببنى سويف ومشروع الأسرات بالقاهرة وقرية فشيا سليم بالغربية، مضيفة أن الوزير طارق الملا، ترأس اجتماعا موسعا لمتابعة معدلات تنفيذ المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعي على مستوى الجمهورية وإحلاله محل البوتاجاز لتحسين الخدمات للمواطنين وتخفيف الأعباء المالية على الدولة.

وأضافت الوزارة، في بيان لها، اليوم الأحد، أنه تم خلال اللقاء استعراض الموقف التنفيذي لتعاقدات المواطنين، في إطار مبادرة وزارة البترول لتقسيط تكلفة مساهمة المواطنين للتوصيل على فاتورة الاستهلاك بواقع 30 جنيها شهريا لمدة 6 سنوات، في المناطق الجديدة التي يدخلها الغاز الطبيعي لأول مرة في إطار المشروع القومي. للمزيد من التفاصيل (اضغط هنا)