loading...

إقتصاد مصر

989 مليار جنيه حصيلة متوقعة.. أين تذهب إيرادات الحكومة؟

الجنيه المصري

الجنيه المصري



يصل إجمالى الإيرادات المتوقعة فى موازنة العام المالى الحالى 2018/2019، إلى 989.18 مليار جنيه.. حسب تصريحات وزير المالية الدكتور محمد معيط. 

وتحتل فوائد الديون وأقساط القروض النصيب الأكبر من الإنفاق الحكومى، حيث يذهب 817 مليار جنيه من إجمالى الإيرادات المتوقعة لسداد فوائد وأقساط الديون.

وارتفعت الإيرادات العامة بنسبة 18.5% خلال 2017/2018 لتصل إلى 781.1 مليار جنيه بنسبة 90.6% من الإيرادات المستهدفة.

ماهى الإيرادات الحكومية؟

تمثل إيرادات الدولة، مجموع الأموال التى تحصلها الدولة خلال العام سواء فى شكل ضرائب أو رسوم أو منح أو أرباح الشركات والهيئات التى تمتلكها أو تساهم فى ملكيتها الدولة.

تعتبر الإيرادات الضريبية هى العنصر الرئيسى من موارد الدولة التى تعول عليها الحكومة فى تنفيذ خططها.

اقرأ أيضا: كيف تحقق الحكومة 139 مليار جنيه فائض فى الميزانية خلال 4 سنوات؟ 


من أين تأتى إيرادات الدولة؟

الإيرادات الضريبية

هى العنصر الرئيسى من الموارد والذى يرتبط بالنشاط الاقتصادى وتمثل نحو 66.4% من إجمالى الإيرادات.

وتشكل الضرائب على الدخول والأرباح وحدها نحو ثلث الإيرادات، ويأتى الثلث الثانى من ضريبة القيمة المضافة.

بينما تشكل الإيرادات الأخرى الثلث الثالث بنسبة 29%، تليها الضرائب على الممتلكات بنسبة 4.8%، ثم الضرائب على التجارة الدولية بنسبة 3.7%، والباقى يمثل المنح والضرائب الأخرى.

وتهدف الحكومة إلى زيادة الحصيلة الضريبية بنسبة 23.4% خلال العام المالى الحالى لتسجل 770.2 مليار جنيه.

اقرأ أيضا: المالية: حققنا فائضا 4 مليارات جنيه فى موازنة العام الماضي 
 

الإيرادات غير الضريبية

من أهمها إيرادات هيئة قناة السويس، والهيئة العامة للبترول والبنك المركزى، وفوائض الهيئات الاقتصادية وشركات القطاع العام والأعمال العام.

توزيع المصروفات على موازنة الدولة

 

 

 

 

 

 

 

أين تذهب إيرادات الدولة؟

توزع مصروفات الموازنة على 9 قطاعات محددة وتشمل هذه القطاعات:

الخدمات العامة، النظام العام وشئون السلامة العامة، الشئون الاقتصادية، حماية البيئة، الإسكان والمرافق المجتمعية، الصحة، الشباب والثقافة والشئون الدينية، التعليم، الحماية الاجتماعية، ويضم كل قطاع من السابق ذكره مجموعة الخدمات التابعة والوزارة المعنية بتقديم هذه الخدمات.

ويستحوذ قطاع الخدمات العامة على ما يقرب من نصف الموازنة، حيث يخصص له 47.36%.

مصروفات الموازنة
 

 

 

 

 

 

ماهو قطاع الخدمات العامة؟

يضم قطاع الخدمات العامة الأجهزة التشريعية، والأجهزة التنفيذية، وأجهزة الشئون المالية، وأجهزة الشئون الخارجية، ومعاملات الدين العام.

وتعد أهم الجهات الرئيسية التى تقع تحت هذا التصنيف كل من مجلس النواب، ورئاسة الجمهورية، ورئاسة مجلس الوزراء، والمجالس التخصصية، ودواوين عموم المحافظات، والجهاز المركزى للمحاسبات، وزارة المالية ومصالحها، ووزارة الخارجية، وقسم الدين العام.

لماذا يستحوذ هذا القطاع على النصيب الأكبر من مصروفات الحكومة؟

تخصص 80% من موازنة قطاع الخدمات العامة لسداد أعباء الديون التى تتحملها الحكومة نتيجة زيادة معدلات الاقتراض، والذى يأكل وحده حوالى 80% من موازنة القطاع، وتتوزع باقى الموازنة على أجور العاملين والدعم والاستثمارات وغيرها من نفقات الموازنة.

وتوجه موازنة قطاع الخدمات العامة 7.1% من مصروفاتها لأجور العاملين بهذه الجهات، يليها الاستثمارات العامة التى تستحوذ على 4.9% من نفقات القطاع، يليها شراء السلع والخدمات بنسبة 3.55%، الدعم بنسبة 29%، وفى النهاية المصروفات الأخرى بنسبة 1.6%.

اقرأ أيضا: المالية: قرض صندوق النقد الأخير يستخدم لسد عجز الموازنة 

الحماية الاجتماعية يستحوذ على 21% من إجمالى المصروفات

يعد قطاع الحماية الاجتماعية ثانى أكبر القطاعات حصولا على مصروفات الدولة، حيث يستحوذ على حوالى 21% من حجم الإنفاق.

وخصصت الحكومة 298.9 مليار جنيه بموازنة العام المالى الجارى لبرامج الحماية الاجتماعية.

ويشمل هذا القطاع كلا من حالات العجز والشيخوخة، والضمان الاجتماعى، ومعاش الطفل، ومعالجة البطالة، والحماية الاجتماعية، والدعم، والمعاشات.