loading...

رياضة مصرية

تقارير.. مورينيو يوافق على السجن في إسبانيا بسبب التهرب الضريبي

جوزيه مورينيو

جوزيه مورينيو



كتب:- علي الزيني

وافق جوزيه مورينيو، المدير الفني للفريق الأول بنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، على عقوبة الحبس لمدة عام كجزء من صفقة تسوية نزاعه القضائي في إسبانيا بسبب تهمة التهرب الضريبي، وذلك حسب تقرير نشرته صحيفة "موندو" اليوم الثلاثاء.

صحيفة "موندو" الإسبانية، قالت اليوم الثلاثاء، إن مورينيو لا يتوجب عليه قضاء عقوبته في السجن، لأن القانون في إسبانيا ينص على أنه يمكن للمتهم، الذي حصل على عقوبة أقل من عامين عن الجريمة الأولى، أن يقضيها تحت المراقبة.

وواصلت الصحيفة، أن ممثلي المدرب البرتغالي لم يعلقوا على هذا القرار حتى الآن، كما أن نادي مانشستر يونايتد وهيئة الضرائب الإسبانية رفضت التعليق.

ووجهت مصلحة الضرائب تهمتين إلى مورينيو بالتهرب الضريبي، حينما كان مدربًا لريال مدريد، حيث إنه مدين بمبلغ 3.3 مليون يورو لمصلحة الضرائب.

وقالت السلطات الإسبانية، إن المدرب البرتغالي مدين بمبلغ 3.3 مليون يورو لمصلحة الضرائب، وقال النائب العام إن مورينيو لم يُبلغ عن عوائده من حقوق استخدام صورته في إقراره الضريبي لإسبانيا عن الدخل في عامي 2011 و2012.

وأوضحت السلطات، أنه تم التوصل لتسوية في وقت سابق بعدما تم تقديم طلب عام 2014، ونتج عنه غرامة بمبلغ 1.15 مليون يورو، لكن هيئة الضرائب تراجعت بعد ذلك، لأنها وجدت أن بعض المعلومات المقدمة للتسوية لم تكن صحيحة.

من جانبها ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن جوزيه مورينيو، سيقبل بعقوبة السجن لمدة عام بعد احتياله على مصلحة الضرائب الإسبانية، وأشارت الصحيفة إلى أن مكتب المدعي العام سيتواصل خلال الأيام القليلة المقبلة مع المحكمة، التي أكدت ارتكاب جوزيه مورينيو جريمة الاحتيال على مصلحة الضرائب.

جوزيه مورينيو من الممكن أن يلجأ إلى التوصل لاتفاق على التسوية مع مصلحة الضرائب، حيث سبقه لاعبون مثل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وفي حالة لجوء المدرب البرتغالي للتسوية مع مصلحة الضرائب، من المقرر غرامة قدرها 669,323 ألف يورو للخزانة الإسبانية، وبعدها سيتم غلق قضيته بشكل نهائي بعد عقد جلسة يتم فيها شرح الاتفاقية بين مصلحة الضرائب ومورينيو.