loading...

رياضة عالمية

بعد فضائح الرشاوى.. إيقاف رئيس الاتحاد الغاني ومدرب نيجيريا

رشوي

رشوي



كتب: إياد علي مبروك

يبدو أن اليوم هو يوم الإيقافات فى القارة الأفريقية، حيث أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا اليوم الأربعاء عن تمديد إيقاف كويسي نيانتاكي رئيس الاتحاد الغاني السابق وعضو اللجنة التنفيذية للفيفا لمدة 45 يومًا إضافية على خلفية تلقى رشاوى وعمولات مالية، وحسب بيان مقتضب نشره الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، جاء فيه: "لقد تقرر تمديد إيقاف نيانتاكي عن ممارسة جميع الأنشطة المتعلقة بكرة القدم على المستويين المحلي والدولي لمدة شهر ونصف".

يذكر أن كويسي نيانتاكي قد تقرر معاقبته فى شهر يونيو الماضي لمدة 3 أشهر بعد إدانته من لجنة القيم فى الاتحاد الدولى لكرة القدم بتلقي رشاوى وعمولات مالية من مسئولى أندية ورجال أعمال فى غانا، وعلى ضوء تلك الاتهامات تقدم نيانتاكي باستقالته من منصب رئيس الاتحاد الغاني.

وعلى جانب آخر قرر الاتحاد النيجيري لكرة القدم إيقاف ساليسو يوسف المدرب السابق لمنتخب نيجيريا للمحليين والذي شغل منصب مساعد مدرب المنتخب النيجيري الأول جيرنو روهر في مونديال روسيا الأخير، وتقرر إيقاف يوسف عن ممارسة أي نشاط كروي على خلفية إدانته بتلقي رشوة مالية قبل بطولة أمم أفريقيا للمحليين من أحد المراسلين الذي أدعى أنه وكيل أحد اللاعبين.

ونشرت لجنة القيم فى الاتحاد النيجيري بيانا أكدت به عن إيقاف المدرب النيجيري بعد تأكدها من صحة مقطع الفيديو، الذي أوضح حصول ساليسو يوسف على رشوة 1000 دولار من أحد المراسلين، الذى ادعى أنه وكيل لاعب نيجيري، وحسب بيان لجنة القيم المدرب النيجيري فرضت عليه غرامة قدرها خمسة آلاف دولار.