loading...

أخبار مصر

مدبولي يتابع دور المستشفيات الجامعية في إنهاء قوائم الانتظار

مصطفى مدبولي

مصطفى مدبولي



استعرض الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مع الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، دور المستشفيات الجامعية في إنهاء قوائم انتظار مرضى العمليات الجراحية، بالتنسيق الكامل مع وزارة الصحة وكافة الجهات المعنية بالدولة، مؤكدا حرص الدولة على الانتهاء من هذا الملف تنفيذا لتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي، بما يضمن القضاء تماما على قوائم انتظار مرضى العمليات الجراحية، وذلك في إطار خطتها للنهوض بقطاع الصحة وتوفير سبل الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين.

ولفت مدبولي، في بيان له، اليوم الخميس، إلى أهمية التنسيق الكامل بين مختلف أجهزة الدولة التي تعمل في المجال الصحي وكافة الأجهزة المعنية، وتم تشكيل اللجنة العليا لمتابعة القضاء على قوائم الانتظار في العديد من التخصصات، والتي تشمل: جراحات القلب والصدر، والقسطرة القلبية، وزراعات الكبد والكلى والقوقعة، وجراحات مفاصل العظام، وجراحات أمراض العيون، وجراحات الأورام، وجراحات المخ والأعصاب، فضلا عن تشكيل لجان فرعية في كل تخصص بجميع الجامعات التي يوجد بها مستشفيات جامعية.

اقرأ أيضا| وزيرة الصحة: انتهاء 60% من حالات قوائم الانتظار

وأوضح وزير التعليم العالي، الدور الإيجابي لأعضاء هيئة التدريس بالمستشفيات الجامعية في القضاء على قوائم الانتظار، من خلال تدريب الأطباء، ومناظرة الحالات، وإجراء العمليات الجراحية، ومتابعة المرضى، والقيام بعمليات قساطر قلبية لمرضى قوائم الانتظار، لافتا إلى أنه تم توفير مبالغ من خلال التمويل الذاتي والتبرعات، لشراء دعامات وقساطر قلبية من مستشفيات الجامعات، للإسراع في تقديم الخدمة لقوائم انتظار المرضى.

وأكد الوزير أنه تم الانتهاء من إجراء التدخلات المطلوبة لـ6 آلاف و553 حالة من حالات قوائم الانتظار، خلال الفترة من 5 يوليو 2018 إلى 2 سبتمبر الجاري، وذلك بواقع: 532 جراحة قلب، 3 آلاف و298 قسطرة قلب، 174 جراحة مفاصل، 94 جراحة أورام، 28 زرع كبد، 19 عملية زرع كلى، 88 عملية لزراعة القوقعة، 1740 جراحة رمد، 523 حالة جراحة للمخ والأعصاب، لافتا إلى أنه في إطار دور المستشفيات الجامعية في مواجهة فيروس سي، تم اجراء مسح لفيروس سي على الطلاب المستجدين ضمن إجراءات الكشف الطلابي، إذ بلغ إجمالي الطلاب الذين تم إجراء مسح لهم 80 ألفا و83 طالبا عام 2016، و166 ألفا و868 طالبا عام 2017، و324 ألفا و730 طالبا عام 2018.

اقرأ أيضا| 1155 قرار علاج لحالات على «قوائم الانتظار» بمستشفيات الإسكندرية

يذكر أن الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، صرح يوم الإثنين الماضي، بأن مشروع قوائم الانتظار الحالات الحرجة نموذج حي لتكاتف جميع الجهات المعنية، وجاء تنفيذا لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقضاء عليها، مؤكدا أنه بعد إنشاء غرفة عمليات قوائم الانتظار تم النجاح في علاج 50% من الحالات والانتهاء من الجراحات، وأن تسجيل المريض يأتي من خلال الموقع الإلكتروني الذي تم إنشاؤه في غرقة الانتظار والتواصل سريعا مع المريض، مشيرا إلى أن الدكتورة هالة السعيد، وزيرة الصحة زارت وتفقدت غرفة قوائم الانتظار، وتابعت دورة العمل واستمعت لردود أفعال المرضى.

وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، قد أعلنت في شهر أغسطس الماضي، عن الانتهاء من 14 ألف و291 عملية جراحية من أصل 27 ألف و291 مريضا من المسجلين على الموقع الإلكتروني والخط الساخن لقوائم الانتظار، ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقضاء على قوائم انتظار العمليات الجراحية والتدخلات العاجلة، ووجهت، بعدم تحمل المريض أي مبالغ مالية خاصة بالفحوصات أو التحاليل التي تجرى لمريض قوائم الانتظار قبل إجرائه الجراحة اللازمة له، على أن تتحملها الدولة بالكامل ضمن إجراء العمليات. للمزيد من التفاصيل (اضغط هنا)

اقرأ أيضا| برلمانية تشكك في بيانات «الصحة» بشأن الانتهاء من 14 ألف عملية لقوائم الانتظار