loading...

محليات

«بطريركية الإسكندرية» تبدأ تلقي طلبات الطلاق والزواج الثاني

بطريركية الإسكندرية

بطريركية الإسكندرية



أعلن المجلس الإكليركي للأحوال الشخصية، التابع لبطريركية الأقباط الأرثوذكس بالإسكندرية، بدء تلقى طلبات أصحاب المشاكل الزوجية، وفتح أي ملف جديد للمتقدمين، وذلك بعد عقد اجتماع لأعضاء المجلس لمناقشة الحالات المتعلقة بطلبات الزواج والطلاق والبدء فى إيجاد حلول لتلك المشاكل.

وأصدرت بطريركية الأقباط الأرثوذكس، بيانا نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى، لتحديد أسس ونظام تلقي الشكاوى، حيث تقرر أن يكون موعد فتح أي ملف جديد بالمجلس الإكليركي الفرعي هو يوم الخميس من كل أسبوع بالبطريركية، ويتم استقبال الطلبات من التاسعة صباحا وحتى الثانية ظهرا.

وأوضح البيان، أن فتح الملف يكون من خلال لجنة تضم أبا وكاهنا واثنين من الدارسين للمشورة الأسرية، ومحاميا، وموظفة من البطريركية، على أن يكون دور هذه اللجنة توجيه صاحب المشكلة سواء للصلح من خلال جلسات المشورة الأسرية، أو لفتح ملف والبدء فى الإجراءات.

كان الأنبا مرقس، رئيس المجلس الإكليركي للأحوال الشخصية، وأسقف شبرا الخيمة وقليوب والقناطر الخيرية والأندلس، قد أكد أنه فور توليه المنصب الجديد خلفا للأنبا ثيودثسيوس، أسقف الجيزة، طالب بعقد اجتماع مع ممثلى الكنيسة فى الإسكندرية، وذلك بمقر الكنيسة المرقسية بمنطقة محطة الرمل، لدراسة وفحص الطلبات والعمل على إيجاد حلول لها.

وأوضح مرقس، خلال تصريحات سابقة لـ «التحرير»، أنه لم يتم حصر الطلبات المقدمة، موضحا أنه سيتم بحث إيجاد الحلول المناسبة لهذه المشاكل، وأضاف أن طلبات الأقباط الراغبين في الحصول على تصريح بالطلاق والزواج الثانى ستتم بما يوافق نص الكتاب المقدس، مع التمسك بالمبادئ التى نسير عليها، والتى حددت أن الطلاق يكون فى حالات محددة ووفق صحيح الآيات المقدسة بالكتاب المقدس، وقوانين الكنيسة في هذا الشأن، والأبوة الكهنوتية، مؤكدا أنه لن يتم مخالفة الطقوس الكنسية أو مسار الآيات المقدسة، ولن يتم مخالفة الكتاب.