loading...

ثقافة و فن

7 معلومات عن الفيلم المصري «ليل خارجي» المشارك في «تورنتو السينمائي»

فيلم ليل خارجي

فيلم ليل خارجي



ملخص

يشارك فيلم «ليل خارجي» بطولة منى هلا، في مهرجان تورنتو السينمائي، ليحظى بالعرض الأول عالميا قبل أن يسجل حضوره أيضًا في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

انطلقت قبل يومين الدورة الـ43 من مهرجان تورنتو السينمائى الدولى، بمشاركة باقة مختارة من الأفلام العالمية، بعضها يشهد العرض العالمى الأول، بجانب نجاح 3 أفلام عربية فى التواجد بالمهرجان، وهي: الفيلم التونسى «فى عينيا» الذى يلقى الضوء على مرضى التوحد، الفيلم اللبنانى «كفر ناحوم» يتناول قصة طفل يتمرد على الحروب والعنف، أما مصر فلم تكون بعيدة عن المشهد، بعد اختيار عرض فيلم «ليل خارجي» ضمن ليالى المهرجان فى قسم «سينما العالم»، ليكون بذلك العرض العالمى الأول له، قبل مشاركته فى مهرجان القاهرة السينمائى الدولى خلال دورته الأربعين، فى نوفمبر المقبل، وإليكم رحلة الفيلم قبل وصوله إلى المهرجانات.

ليل خارجي

1- «ليل خارجي» هو إنتاج مشترك بين الإمارات العربية المتحدة ومصر، وقد حاز الفيلم على منحة مهرجان «دبى السينمائى الدولي»، لاستكمال مرحلة ما بعد الإنتاج وذلك ضمن مرحلة (إنجاز).

2- الفيلم من بطولة مجموعة كبيرة من الشباب وهم: على قاسم والذى لعب دور «ضاحي» فى مسلسل «طايع» بطولة عمرو يوسف، الفنانة دينا ماهر والتى شاركت فى مسلسل «عوالم خفية» بطولة عادل إمام، وقامت بدور (زينب) المتسولة، الفنان تميم فارس الذى شارك من قبل فى فيلم «لا مؤاخذة»، الفنانة منى هلا والتى تعود للسينما بعد غياب 3 سنوات منذ فيلم «باباراتزي» بطولة رامى عياش، الفنان كريم قاسم والذى نال شهرته من خلال فيلم «أوقات فراغ»، الفنان أحمد مالك والذى يعرض له حاليًا فيلم «الكويسين»، الفنان عمرو عابد، الفنان أحمد مجدى، بجانب مشاركة الفنان صبرى عبد المنعم والفنان شريف دسوقى.

منى هلا

3- نجحت الفنانة بسمة فى الانضمام إلى قائمة أبطال «ليلى خارجي» بطولة أحمد الفيشاوى، بعد مشاركتها كضيف شرف، وذلك بعد عودتها من أمريكا وإعلانها أنها فنانة فقط وتمتهن الفن ولا تريد إقحام نفسها مرة أخرى فى السياسية، خاصة بعد أن تسببت فى حرمانها من الوقوف أمام الكاميرا لمدة 4 أعوام، فى «شيخ جاكسون» فى سبتمبر العام الماضى (أقرأ ايضًا.. بسمة تعود للفن بقوة.. تنافس فى المهرجانات بعد اعتزال السياسة).

4- تدور أحداث «ليل خارجي» حول ثلاثة أشخاص وهم: «مو»، «توتو» و«مصطفى» تجمعهم ظروف غير متوقعة ويدخلون فى مغامرة لم تكن بالحسبان ويصيروا شاهدين على جانب خفى وغير معلوم من المدينة، حيث يحدث جريمة أثناء تصوير أحد الأفلام، ليكشف الفيلم النقاب عن فساد المنتجين والطرق غير المشروعة فى الحصول على تمويل.

5- الفيلم من إخراج أحمد عبد الله، الذى له العديد من التجارب الناجحة، والتى لاقت ترحيبا كبيرا فى مهرجانات عالمية مثل: فيلم «فرش وغطا» بطولة آسر ياسين، والذى شارك فى مهرجان «تورنتو السينمائي»، فيلم «18 يوم» الذى يوثق لثورة 25 يناير، وعرض فى مهرجان كان السينمائى الدولى عام 2011 وفيلم «ميكروفون» بطولة خالد أبو النجا، والذى شارك فى مهرجان فانكوفر السينمائى الدولى ومهرجان لندن السينمائى ومهرجان تورنتو السينمائى الدولى بكندا، وحصل على التانيت الذهبى لمهرجان قرطاج السينمائى الدولى فى دورته الثالثة والعشرين، وهذه الأفلام لم تكن فقط من إخراج بل أيضًا من تأليفه، ومن إنتاج شركة حصالة للإنتاج الفنى، للمنتجة والمخرجة هالة لطفى.

ليل خارجي - بسمة

6- بعد إتمام أول نسخة من الفيلم فى بداية العام، تحمست شركة «فيلم كلينيك» للمنتج محمد حفظى، فى تولى مهمة توزيع الفيلم، لكن تلك الفكرة تلاشت بعد اختيار «حفظي» لرئاسة مهرجان القاهرة السينمائى، لعدم رغبته فى التشكيك فى نزاهة المهرجان، الذى كان متحمسًا لاختيار الفيلم للمشاركة فى المسابقة الرسمية، وبالفعل وقع عليه الاختيار لتمثيل مصر والمنافسة على جوائز دورته الأربعين.

7- نجح فيلم «ليلى خارجي» فى التواجد ضمن المنافسة الرسمية بالدورة الأربعين من مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، بعد أن خلت المسابقة الرسمية من أى فيلم مصرى فى الدورة السابقة.

فيلم ليل خارجي 1

فى النهاية فيلم «ليلى خارجي» لم يكن من بين الأفلام التى نالت ميزانية ضخمة من أجل الإنتاج، ولكنها نجحت رغم ضعف الميزانية وتمويل القائمين عليها مراحل إنتاج الفيلم مرورًا بالحصول على دعمًا عربيًا من أكثر من مؤسسة فى خروجه إلى النور، ليحظى بعرضه الأول عربيًا ضمن «القاهرة السينمائي».