loading...

أخبار مصر

البيئة: تنظيم 287 ندوة للتوعية بمخاطر حرق قش الأرز

وزيرة البيئة ياسمين فؤاد

وزيرة البيئة ياسمين فؤاد



قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إن تنفيذ الخطة الخاصة بمواجهة نوبات تلوث الهواء يتم على مدار العام وليس فقط في موسم قش الأرز، حتى لا ترتفع نسب التلوث، وإن التنفيذ لا يقتصر على الوزارة فقط بل يشمل أيضا المحافظين وشرطة المسطحات البيئية ووزارة الزراعة والتنمية المحلية، فهناك تكاتف من الجميع لتحسين البيئة ، لذلك ليس لدينا الاختناق الذي نشعر به كل عام، موضحة إنه تم تنظيم 287 ندوة للتوعية بمخاطر حرق قش الأرز، وأن الاستعداد لموسم حرق قش الأرز أو ما يسمى بظاهرة السحابة هذا العام بدأ قبل بداية الموسم الفعلي له بداية سبتمبر.

وأضافت فؤاد، في تصريحات لها، اليوم الثلاثاء، أنه تم اتخاذ إجراءات منذ شهرين، وندوات التوعية تتم على مستوى المراكز والأحياء، وأن جميع العاملين بالأفرع الإقليمية هم الجنود الحقيقيون وراء الحد من ظاهرة حرق قش الأرز هذا العام، بداية من رصد نقاط الحرق بواسطة الأقمار الصناعية على مدار 24 ساعة، واستخدام أنظمة الإنذار المبكر، وأنظمة مراقبة السيارات بواسطة أجهزة التتبع (GPS)، لمراقبة وتوجيه سيارات حملات المرور على مناطق زراعات الأرز.

اقرأ أيضا| البيئة: 500 متعهد لجمع قش الأرز.. ونحتاج للتسويق

وذكرت أن الوزارة تعمل على عدة محاور للتصدى لنوبات تلوث الهواء من خلال جمع وكبس وتدوير أكبر قدر من قش الأرز، إذ تم زيادة أعداد المعدات المستخدمة في تلك العمليات، وتوفير 225 معدة جديدة منهم 200 مفرمة و25 مكبسا وتفعيل منظومة الفرم على رأس الحقل للحيازات الصغيرة والتى يتعذر وصول المعدات إليها.

يذكر أن جهاز شئون البيئة بالدقهلية، أعلن يوم السبت الماضي، أن إجمالي ما تم تجميعه من قش الأرز بلغ 7 آلاف و163 طنا من المستهدف هذا العام، والذي قدر بـ118 ألف طن، وذلك في إطار بروتوكول التعاون بين وزارة البيئة مع وزارة الزراعة، للتصدي لنوبات تلوث الهواء الحادة، كما أعلن الجهاز أنه تم تشكيل لجان مع الإدارة الزراعية والوحدة المحلية بالتنسيق مع شرطة المسطحات للمرور على الأراضي لمكافحة ورصد عمليات الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية واتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين، ولم يتم تحرير أي محضر حتى الآن نظرا لارتفاع وعي الفلاحين بأهمية القش.

اقرأ أيضا| ملاحقة حارقي قش الأرز بالأقمار الصناعية.. و50 جنيه للطن