loading...

محليات

«طب الإسكندرية» تفتح تحقيقا في تدخين مريض لسيجارة على «ترولي» الإسعاف

جامعة الإسكندرية

جامعة الإسكندرية



كتب: محمد مجلي - أحمد الزغبي

أثارت صورة تم تداولها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، استياء المواطنين في الإسكندرية، إذ ظهر فيها مريض محمول على "ترولي" إسعاف يدخن سيجارة داخل المستشفى الجامعي، والتي اعتبرها العديد من المواطنين تقاليع غريبة.

وقال الدكتور أحمد عثمان، عميد كلية الطب جامعة الإسكندرية، إنه تم إحالة المسئولين في الأمن الداخلي للمستشفى الجامعي الأميري، للتحقيق في واقعة تدخين أحد المرضى على ترولي إسعاف داخل حرم المستشفى.

وأكد عميد كلية الطب، لـ«التحرير»، أنه سيكون هناك قرارات رادعة ضدهم وسوف يشمل التحقيق الوردية التي تمت في وقتها الواقعة، مشددا على ضرورة توقيع عقاب على المقصرين، ولاتأكيد على عدم تخليهم عن مسؤوليتهم في أي مكان داخل حرم المستشفى الجامعي.

وتابع عميد كلية الطب، بأن المريض أنهى كافة إجراءات نقله لمستشفى أخرى، ولكن لا يحق له التدخين داخل حرم المستشفى ومبانيها، وكان يجب على مسؤولي الأمن والعمال المساعدين في نقله، منعه من التدخين نهائيا.

وأشار إلى أنه أثناء نقل المريض على الترولي إلى سيارة الإسعاف المسؤولة عن نقله للمستشفى العظام، قام شخص بإعطائه سيجارة، وجاري تحديد هويته من خلال تفريغ الكاميرات، وإن كان من العاملين بالمستشفى أو المرافقين له سيتم محاسبته فورا.

وأضاف عثمان، أن المريض دخل إلى المستشفى يعاني من كسور منذ عدة أيام وهو لا يحمل أي تعريف شخصية، وتم عمل الإسعافات الأولية له، وفور تلقيه العلاج تقرر نقل المريض إلى مستشفى ناريمان للعظام بمنطقة الحضرة، لاستكمال علاجه هناك.