loading...

جريمة

«ست خاينة ماتستاهلش تعيش».. شقيق المتهم كلمة السر في «مذبحة الشروق»

مكان الحادث

مكان الحادث



واصلت نيابة القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار محمد السرجاني، رئيس النيابة، اليوم الثلاثاء، التحقيق في الجريمة المعروفة إعلاميًا بـ"مذبحة الشروق"؛ والتي أقدم فيها خفير على ذبح زوجته وأطفاله الأربعة، بسبب شكه في سلوك الزوجة.

وبدأت النيابة العامة الاستماع لأقوال شقيق المتهم "كرم م."، بعدما تم توجيه له تهمة تحريض المتهم على ارتكاب الجريمة، إذ حرض هو وعدد من أصدقائه المتهم لأخذ الثار، مرددا: "أنت لازم تغسل عارك، دي ست خاينة ما تستاهلش أنها تعيش".

وقررت النيابة حجز 3 أشخاص بينهم شقيق المتهم، 24 ساعة للتحريات، لاتهامهم بتحريض المتهم على قتل زوجته انتقاما لشرفه.

وقالت الداخلية في بيان لها، إن قسم الشروق تلقى بلاغًا بمقتل "منال. ن. إ" 27 سنة، وأطفالها الأربعة داخل الشقة محل سكنهم بمنطقة المساكن الاقتصادية بدائرة القسم، والعثور على جثثهم مفصولة الرأس، وبجوارهم سكين، وعدم تواجد الزوج "كرم. م. ع" 38 سنة، خفير وسمسار.

وأضاف البيان أن قطاع الأمن العام قام بالاشتراك مع أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن القاهرة، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة، والعمل على ضبط مرتكبها، وتبين من خلال التحريات هروب الزوج، وتوجهه إلى بلدته بناحية آبار الوقف بدائرة مركز شرطة أخميم بمحافظة سوهاج "محل إقامته الأصلي".

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، وإعداد الأكمنة اللازمة، أسفرت إحداها عن ضبطه حال تواجده بمحطة سكك حديد سوهاج.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة لشكه في سلوك زوجته، وانفصالهما قبل ثلاثة أيام من ارتكاب الجريمة.