loading...

التحرير كلينك

كن صديقًا للخريف.. واحم نفسك من الأمراض السبعة

أمراض الخريف

أمراض الخريف



مثلما تتساقط أوراق الشجر في فصل الخريف، تتساقط ثقة الناس في قدرة أجسادها على مقاومة أمراض هذا الفصل الذي يتغير فيه الجو بمقدار 360 درجة. وهناك مقولة لها نصيب من الدقّة، تقول إن جهاز المناعة يعدّل من نفسه، ويرفع لياقته تلقائيا قبل أن يدخل جسم الإنسان في فصل جديد على مدار العام. يعدّل من نفسه كي يقاوم المرض ويواجه تغيرات الطقس واختلاف ساعات الليل عن النهار، هذا النوع من الاستجابة التلقائية يكون أكثر وضوحا في فصل الخريف.

وبغض النظر عن المكان الذي تعيش فيه فإن الخبر السار هو أن جسمك يعرف بالفعل أن الخريف (أو أي موسم آخر) يقترب ويستعد له، لكنك على الناحية المقابلة، يجب أن تكون مستعدًا لمواجهة الأمراض الشائعة في الخريف، والتي يمكن أن نذكر أبرزها:

1- التهاب الحلق:

في فصل الخريف غالبا ما يكون الجهاز المناعي لجسمك ضعيفًا عن المواسم الأخرى لذلك يمكنك بسهولة أن تصاب بالبرد علاوة على ذلك يمكن أن تؤدي التغيرات في درجة الحرارة جنبا إلى جنب مع الرياح القوية إلى إعادة إنتاج أنواع الفيروسات بشكل كبير. إذا كنت تهمل قليلا في رعاية صحتك فقد تنخفض مقاومتك التي تسبب الأمراض الالتهابية لا سيما التهاب المفاصل والتهاب الحلق. وقد تشمل أعراض التهاب الحلق: تورم الحلق والبرد والحمى والصداع والغثيان وتورم اللوزتين. ولمنع تطور المرض يجب عليك استشارة طبيبك للحصول على أفضل طريقة وقائية.

2- حساسية الربو:

تماما كفصل الربيع، يعدّ الخريف هو اللحظة التي يصاب فيها الناس بالحساسية بسهولة أكثر من الصيف والشتاء. مع ارتفاع خطر الحساسية قد تحصل أيضا على حساسية الربو في هذا الموسم وغالباً ما يحدث الربو التحسسي بسبب تفاعل الجسم مع أشياء مسببة للحساسية مثل حبوب اللقاح وشعر الحيوانات الأليفة والأتربة كما أن غالبا ما يكون صعوبة التنفس هو العرض الأكثر شيوعا من أعراض الربو التحسسي.

وإذا كنت عرضة للحساسية مع حبوب اللقاح، يجب أن تخطط للأنشطة الخارجية بحكمة لتجنب مصادر اللقاح والعشب المشتركة للحساسية حيث تظهر حبوب اللقاح كثيرًا في الأيام الجافة والرياح وتقل بسرعة في الأيام الممطرة أو الرطبة لذلك إذا كنت عرضة للحساسية مع القوالب والغبار والمواد المسببة للحساسية في المنزل، يجب عليك الحفاظ على نظافة منزلك والحفاظ على الرطوبة في الأماكن المغلقة في الاعتدال للحد من القوالب والعوامل الأخرى التي قد تسبب الحساسية. كما أن أخذ الدواء هو وسيلة الوقاية من المرض ومع ذلك يجب عليك استشارة الطبيب.

3- قرحة المعدة والاثنى عشر:

المعدة وقرحة الاثني عشر من الأمراض التي يمكن الإصابة بها في أي وقت من السنة ومع ذلك فإنه عندما يقل أداء الجهاز المناعي في فصل الخريف يواجه جسمك صعوبات في محاربة تأثيرات البكتيريا فيتأثر الجهاز الهضمي بشكل كبير وتزداد فرصة الإصابة بقرحة المعدة والاثني عشر.

وغالبًا ما تنبع قرح المعدة أو الاثني عشر من الأسباب الأساسية مثل تدخين السجائر أو شرب الكثير من الكحول أو التوتر أو عادات الأكل أو التغذية أو الأمراض المزمنة أو الوراثة أو عدوى الهليكوباكتر بيلوري وتشمل الأعراض الأكثر شيوعا في قرح المعدة والاثني عشر: فقدان الشهية والقيء وآلام في البطن خاصةً أن الآلام التي تسببها قرحة المعدة تحدث غالبًا بعد تناول الطعام مباشرة في حين أن الآلام التي تسببها قرحة الاثني عشر تحدث بعد عدة ساعات من تناول الطعام ويجب أن ترى طبيبك لمعرفة السبب بالضبط ومعالجته.

4- الإنفلونزا الموسمية:

لا يحمل الشتاء احتكارًا للإنفلونزا ففي الواقع، فصل الخريف هو الوقت الذي تبدأ فيه الأنفلونزا حيث يصاب حوالي 20% من المصريين بالإنفلونزا خلال فصل الخريف وغالبا ما تمتد حتى شهر مايو وتصل إلى ذروتها في شهري يناير وفبراير حيث تفاجئنا درجات الحرارة المنخفضة في الخريف مما يمنح الفيروس فرصة للتثبيت ولحسن الحظ  يمكن للقاح الإنفلونزا أن يساعد في منع ظهور الإنفلونزا.

5- التهاب ملتحمة العين:

يسمى التهاب ملتحمة العين أيضا بمرض العين الوردية وهو شائع في فصل الصيف إلى الخريف حيث ينتقل الطقس من الشمس والحرارة العالية إلى المطر والرطوبة العالية مما يجعل نظام المناعة والمقاومة يتناقصان بشدة فيفقد الجسم القدرة على الوقاية من المرض لذلك يحصل بسهولة على هجمات الفيروس. إلى جانب ذلك فإن البيئة الملوثة وسوء الصرف الصحي والمياه الملوثة هي أيضا ظروف مواتية لتفشي الأمراض. وأكثر الأعراض شيوعًا للون الوردي هي العيون الحمراء ووجود مخاط أزرق اللون أو أصفر حسب العامل المسبب للمرض وتشمل الأعراض الأخرى الجفون المتورمة مع وجود ألم في العين.

وإذا كنت تريد علاجا أكثر فعالية يجب أن تعرف سبب المرض أولا لذلك يجب عليك زيارة الطبيب. ولمنع المرض يجب تنظيف منزلك وعند الخروج يجب أن يكون لديك أساليب لحماية عينيك وتجنب الاتصال مع الأشخاص المصابين بالتهاب ملتحمة العين.

6- أزمة قلبية:

في فصل الخريف، يزداد خطر الإصابة بالأزمات قلبية لدي الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في القلب لأنه عندما يتغير الطقس بشكل مفاجئ يجب على الجسد أن يكافح للتكيف مع تغير المناخ والذي يمكن أن يفرط في نظام القلب والأوعية الدموية مما يؤدي إلى عواقب وخيمة على القلب مثل قصور عضلة القلب.

لمنع أمراض القلب، يجب عليك تناول الكثير من الخضار والفواكه والأسماك والحد من الدهون الضارة والامتناع عن التدخين و ممارسة الرياضة بانتظام لتنظيم الجهاز القلبي الوعائي. وإذا كانت لديك مشاكل حول القلب أو ارتفاع ضغط الدم يجب أن تنتبه لمراقبة وضبط عملية القلب وضغط الدم لمنع هجمات المرض.

7- التهابات الأذن:

من المرجح أن تحدث إصابات الأذن خاصة عند الأطفال في فصل الخريف أكثر من أي موسم آخر حيث إن التغيرات في المناخ خاصة مع انحسار الهواء البارد ستعزز خطر الإصابة بعدوى الأذن الحادة حيث إن عدوى الأذن، هي السبب الأول الذي يجعل الوالدين يأخذان أطفالهما إلى الطبيب ويمكن أن تكون أعراض ألم الأذن العام وحتى الغثيان أكثر الأعراض تدميرا.