loading...

أخبار مصر

«المحافظين» يرصد أبرز التحديات أمام مصر والصين: إرهاب وفساد وعشوائيات

ندوة حزب المحافظين، تصوير سامح أبو حسن

ندوة حزب المحافظين، تصوير سامح أبو حسن



عقد حزب المحافظين، مساء اليوم الأربعاء، ندوة بعنوان «تحديات بناء الدولة أمام الرئيسين المصرى والصيني»، وذلك بالمقر الرئيسى للحزب فى وسط البلد. 

شارك فى الندوة التى تنظمها اللجنة الاقتصادية بحزب المحافظين برئاسة الدكتور كريم العمدة أستاذ الاقتصاد الدولى، كل من، الدكتور خالد فهمى مستشار أكاديمية ناصر العسكرية، والدكتورة نادية حلمى أستاذ العلوم السياسة وخبيرة الشئون الصينية ومدير وحدة الدارسات الأسيوية فى كلية السياسة والاقتصاد بجامعة بنى سويف، ورشدي العجوز نائب رئيس الحزب للشئون الاقتصادية. 

كريم العمدة

قال "العمدة"، إن التجربة الاقتصادية الصينية رائدة فهي تسمي بـ"العملاق الصيني"، وتعد بلغة الأرقام هي المستوى الثاني في عالم الاقتصاد بعد الولايات المتحدة الأمريكية وتعتبر رقما واحدا عالميا في حسابات القوة الشرائية. 

وأضاف ، خلال كلمته في الندوة، أن الصين تعتبر ثاني أكبر مستورد ومصدر في العالم، مشيرا إلى أن العلاقات المصرية الصينية في مجال الاقتصاد بها تشابها كبيرا، فالرئيس عبد الفتاح السيسي يسعى دائما أن يكون هناك نهضة صناعية وهو ما ظهر خلال زيارته لبكين عام 2014. 

وأشار إلى أن الصين تبحث عن منصات تجارية لها في أفريقيا، واتخذت من مصر منصة تجارية لها، فالتجربة الصناعية في الصين أخذت وقتها الكافي للنمو، وكذلك في مصر التي هي في بداية مراحلها حاليا، فمصر تريد من الصين صناعة وتوطيد للتكنولوجيا، والصين تريد من مصر أن تكون نافذة لها على العالم,. 

وأوضح "العمدة"، أن الصين دشنت عددا من المناطق الساحلية الاقتصادية وهكذا مصر اتجهت للمناطق الجديدة في المدن والمحافظات المختلفة، كما أن هناك قطاعا كبيرا في العاصمة الإدارية ومنطقة العلمين بها شركات صينية تعمل في مجال الاقتصاد، مشيرا إلى أن الصين تعلمت من تجارب الغرب واستفادت من سلبياته وتريد أن يكون هناك تبادلا للمكاسب مع دول أفريقيا. 

واستكمل، أن الإجراءات التي تقوم بها الصين من أجل النمو الاقتصادي تشبه نفس الإجراءات التي تسعى مصر لتنفيذها حاليا، فمصر اتجهت لتنمية مناطقها الصناعية، ويمكن أن نطلق على 2018 عام المدن الصناعية، فهناك 13 مجمعا صناعيا أغلبهم في الصعيد تكون الصين مسئولة عن 10 مصانع منهم، كما اتجهت مصر نحو المناطق الاقتصادية والمناطق الحرة التي تم إنشاؤها في نوبيع والمنيا. 

ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (3)

أما الدكتور خالد فهمي، فقال إن دولتي مصر والصين متشابهتين فى كثير من الأمور فهما من الدول النامية، ولكن الصين نجحت فى اتخاذ خطوات سريعة فى مجالات التنمية وحققت تقدما سريعا فى وقت قليل. 

وأضاف فهمى، خلال الندوة، أن التحديات كثيرة أمام الدولتين ومنها المساحة الجغرافية وتهديدات دول الجوار، إضافة إلى الأطماع والمطامع الغربية وغيرها من التحديات، مشيرا إلى أنها تتشابة فى قوتها العسكرية والعمل على تطويرها. 

ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (4)

من جانبه، قالت الدكتورة نادية حلمى، إن هناك تشابها كبيرا بين شعارات الرئيسين المصري والصين، فالرئيس الصيني بدأ فترة حكمه بشعار الحلم الصيني والرئيس المصري بدأ بشعار تحيا مصر بهدف تحقيق التنمية المحلية والدولية. 

وأضافت خلال كلمتها بالندوة، أن التحديات التى واجهت الرئيسين متشابهة أيضا ومنها التحدى المتعلق بمحاربة الفساد في أركان الدولة من كبار وصغار الفاسدين، مشيرة إلى أن الصين اتخذت خطوات عملية فى مكافحة الفساد من خلال إنشاء مجلس أعلى لمكافحة الإرهاب، وفى مصر نجحت الرقابية الإدارية فى كشف العديد من قضايا الفساد خلال الفترة الماضية. 

وأوضحت أن إدماج الشباب فى العملية السياسية هو أحد التحديات التى اهتم بها الرئيسين السيسي وشي جينغ بينغ، وكان للرئيس الصينى فى بداية حكمة كلمة تؤكد ضرورة تجديد الشباب في الأمة الصينية، وأيضا الرئيس السيسي حريص على عقد مؤتمرات للشباب كل عدة أشهر ويؤكد دائما أن ذراع الأمل هو الشباب. 

وأشارت إلى أن مكافحة الإرهاب أحد التحديات التى اهتم بها الرئيسان، فكل عام يقع نحو ٢٠٠ ألف حادث جماهيري، لذلك أصدرت الهيئة التشريعية فى الصين قانون لمكافحة الإرهاب مكون من ٢٦٢ مادة لا يوجد من بينها أي تعريفات مطاطة، وأنشأت الصين هيئة استخبارات وطنية، لتسهيل تبادل المعلومات لوقف العمليات الإرهابية قبل أن تحدث، مطالبة بإنشاء هيئة مماثلة لها فى مصر لمواجهة الإرهاب. 

وأكدت أن الفقر والقضاء على العشوئيات وتوسيع الرقعة الزراعية والاهتمام بالموهبين من القضايا المهمة للجانبين، ولفتت إلى أن تطوير التعليم من أهم التحديات، فدولة الصين بها أكثر من ٣٠٠٠ جامعة ساعدت في تطوير التعليم، لكن يوجد فجوة كبيرة فى مصر بين التعليم وما يحتاجه سوق العمل. 

ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (8)ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (1)ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (2)ندوة الاقتصاد بحزب المحافظين تصوير سامح ابو حسن (7)